Sunday, August 27, 2006

استيقظ صباحا على تليفون منها
الو
ايوة
انا مش عايزة اعرفك تاني
انتي بتقولي اية
هي كده
استني
مش هستنى سلام
استني
من الاخر انا هتخطب يلا باي
افاق من نومه على دهشة ممزوجة بالم .. توقف قليلا ليلقي نظرة على كمية قصص الحب الفاشلة الهائلة في حياته
وجدها في ركن صدئ من روحه .. منزوية .. تذكرها الآن بعد كل جرح من جراحه كان يذهب اليها لتضمده وتعيد اليه الثقة بذاته.. لم يجد يوما من تحبه وتفهمه مثلها .. كثيرا ما احتوته
تذكرها اليوم يحتاج ان يرمي كل الحزن بداخله في داخل احضانها لتحزن هي بدلا منه .. يحتاجها ولكن كم مر من الوقت منذ جرحها اخر مرة .. لا سيتوقف من اليوم عن جرحها لقد قال هذه الكلمة كثيرا ولكنه اليوم يعنيها سيذهب اليها
يعرف اين يجدها .. انتظرته سنينا طويلة من المؤكد انها مازالت تنتظره
ذهب الى مقر عملها وقبل ان يصل وجدها تسير بجوار اخر
تلك النظرة في عينيها التي تنظررها اليه كانت ملكه
يحتاجها هو الان ليضمد جرحه .. تلك الفرحة على وجهها والفخر بان ذلك الشخص الى جوارها هو يملكهم .. تراجع ولكن الوقت كان قد مر لقد رأته .. اشرق وجهها واقتربت منه هي ورفيقها
هي : ازيك اخبارك اية .. اية اللي جابك هنا؟
هو: الحمد الله .. شغل .. مش تعرفينا
هي : اه صحيح .. حبي الاول
وتنظر الى الاخر وبكل اعتزاز .. حبي الاخير
تركها وابتعد .. راقبها من بعيد تصافحه وتودعه
اتصل بها
هو:ازيك
هي :ازيك .. انت .. شكلك ماكانش عاجبني خالص فيك ايه يا ابني
هو : ما انتي دايما بتعرفيني وبتحسي بيا
هي:بعرفك اه ما احنا عشرة .. بحس بيك مش عارفة لما شوفتك فهمت ..
هو: كنتي بتحسي بيا زمان من قبل ما تعرفي
هي: انت عايز توصل لاية؟
هو: انا مخنوق فاكرة ........... بعدت عني
هي: اه وانت عايز حد يطبطب لحد ما تلاقي حد تاني
هو: المرة دي بحبك بجد وعرفت قيمتك .. مخنوق عشاتن عرفت قيمتك
هي: للأسف مصدقاك .. طول عمري كنت عارفة اني لما انساك بجد .. حتحبني بجد

8 comments:

Amira Hassan said...

شديد يا لميا اشطاط

LAMIA MAHMOUD said...

اميرة
مع انه مش عاجبني ..

محمد أبو زيد said...

نص جميل يا لميا

عوليس said...

حلو

LAMIA MAHMOUD said...

محمد ابو زيد
ربنا يخليك .. بردة فعلا مكانش عاجبني بس كويس انه عجب حد غيري

LAMIA MAHMOUD said...

عوليس..
شكرا

BaTaBeeT said...

:(
its amazing.. painnnnnnnnnnnful

LAMIA MAHMOUD said...

batabeet..
thnx .. reall didn't mean it 2 be painnnnnnnnnnnful